• |
     
Mar 25, 2014

العالم الجميل يحتضنُ الاخضرار

تحت رعاية الشركة السودانية للهاتف السيار (زين)، احتفلت الهيئة القومية للغابات بعيد الشجرة القومي رقم 49 بحاضرة ولاية الجزيرة الخضراء ود مدني، في إطار برامج مشروع شجرة التلميذ للعام 2012. تأتي مشاركة زين ضمن شراكتها الممتدة مع الهيئة القومية للغابات التي وُقعّت العام الماضي.

استهدف الاحتفال هذا العام طلاب وطالبات التعليم العام، حيث جاء تحت شعار " بيئة مدرسية خضراء تنشئ جيلاً خلاقاً " تحت إشراف السيد حسن عبد القادر هلال، وزير البيئة والغابات والتنمية العمرانية. بدأت فعاليات الاحتفال بزراعة عشرة آلاف شجرة بميدان التلفزيون " شارع مدارس الأوائل"، بمحلية مدني، وشارك فيها تلاميذ وتلميذات مرحلتي الأساس والثانوي، بجانب عدد كبير من المواطنين. وتواصلت فعاليات الاحتفال بجلسة افتتاحية لورشة عمل بقاعة قصر الضيافة، تحدث فيها السيد محمد الكامل، نائب الوالي، وعُرض فيها فيلم وثائقي يحكي إنجازات ومعالم الولاية الخضراء.

وشكر السيد وزير البيئة والغابات والتمية العمرانية، الأستاذ حسن عبد القادر هلال، (زين) على اهتمامها بقضايا البيئة وتبنيها لمشروع (شجرة تلميذ)، وأشار إلى أن الوزارة سوف تتبنى زراعة مساحة الـ 5 % من مشروع الجزيرة كأحزمة شجرية لحماية الولاية من خطر الزحف الصحراوي. وأقيم في ختام اليوم احتفال بقصر الضيافة، خاطبه السيد البروفيسور الزبير بشير طه، والي ولاية الجزيرة، والأستاذ حسن عبد القادر هلال، وزير البيئة والغابات والتنمية العمرانية، حيث أوضح السيد الوالي أن الاختيار لولايته جاء باعتبارها الأفضل من حيث التشجير وبرامج التوعية، ونالت بذلك الدرع الذهبي من رئاسة الجمهورية .

تمت خلال الحفل قراءة توصيات ورشة العمل، بجانب تكريم بعض الرموز التي ساهمت في إنجاح برامج التشيجير في السودان، بجانب تكريم بعض المدارس ذات الاهتمام الأكثر بالتشجير في ولاية الجزيرة. صاحبت برامج الاحتفال فقرات ترفيهية تضمنت إنشاداً دينياً ودراما، بالإضافة إلى أناشيد تتعلق بموضوع التشجير والاخضرار قدمها كورال مدرسة الأوائل الثانوية بنات.

تأتي مشاركة زين في احتفالات عيد الشجرة القومي بولاية الجزيرة ضمن اهتمامها بالبيئة، وهي إحدى محاور التنمية المجتمعية التي تتولاها زين-السودان. يقول الأستاذ صالح محمد علي، مدير إدارة الاتصال المؤسسي بزين "علينا المحافظة على البيئة وتوفير كافة عناصر بقائها للأجيال القادمة، إذ أن كل ما تقدمّه زين يُعنى بتقدّم مُقبِل الأجيال، كما يُعنى بمصلحة أجيال اليوم على حدٍ سواء"، مُذكرّاً بمبادارات زين العديدة في هذا المجال، وأحدثها الاحتفال بالشهر العالمي للبيئة، وتكريم البروفيسور محمد عبدالله الريح، بالإضافة إلى استخدام الشركة لأبراج وأجهزة خضراءَ صديقة للبيئة.