• |
     
Jul 29, 2015

ضمن مبادرة موائد الرحمن زين تقيم إفطاراً للأشخاص ذوي الإعاقة

في إطار برامجها الاجتماعية في الشهر الفضيل أقامت شركة زين بالتعاون مع المجلس القومي للمعاقين مأدبة إفطار رمضانية مع الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن مشروع إفطارات موائد الرحمن التي استهدفت بها مختلف قطاعات المجتمع، جمعت زين في هذا الافطار شرائح مختلفة من ذوي الإعاقة منهم المكفوفين والصم ووالإعاقات الذهنية والحركية في لوحة تؤكد عمق الترابط والتكافل الإجتماعي مع هذه الشريحة المهمة في المجتمع، وقال وزير الدولة بالرعاية الاجتماعية إبراهيم آدم إبراهيم الذي شرف الافطار أن هذه المبادرات التي تطلقها زين تجاه المجتمع تعبر عن قيم التواصل والمسئولية المجتمعية خاصة مع المعاقين.

رئيس إتحاد المكفوفين: زين عودتنا على الوقوف خلف قضايا الإعاقة

وجدت هذه المبادرة صدىً جميلاً في الحضور وتركت أثراً كبيراً في نفوس المعاقين باعتبارها مناسبة طيبة جمعت مختلف الشرائح من المعاقين في مكان واحد، وشكر الأستاذ ياسر عليش رئيس إتحاد المكفوفين القومي شركة زين، مشيراً إلى أن مثل هذه المناسبات تنشر ثقافة الوعي المجتمعي حول قضايا الإعاقة وتظهر الدور الإيجابي الذي يتمتع به الأشخاص ذوي الإعاقة.

ممثل زين: الشركة أتاحت فرص عمل للمعاقين بجميع أقسامها

تخلل الافطار برنامج ترفيهي أدخل البهجة في نفوس الجميع بجانب فواصل من الكلمات عبرت عن ريادة زين في خدمة المجتمع، وقد نقل ممثل زين الأستاذ محمد شيخ إدريس تحيات الفريق طيار الفاتح عروة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لـ"زين" ومؤكداً أن الشراكة بين "زين" والمجلس القومي للمعاقين تأسست على مبدأ الدعم والمساندة وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة من القيام بدورهم في المجتمع والمساهمة فيه بفاعلية في المجالات المختلفة، وأضاف شيخ إدريس أن إصابته بالإعاقة لم تمنعه من العمل في زين، مشيراً إلى أن الشركة خطت خطواتٍ واسعة ومشرفة في مجال توظيف ذوي الإعاقة بعد فترة من التدريب العملي على المهنة.

جاء هذا الافطار في الخامس عشر من رمضان 1436 هـ بصالة الغروب بالخرطوم، ضمن مجموعة من الافطارات استهدفت بها زين قطاعات المستشفيات والداخليات والمجمعات الطلابية ومختلف قطاعات المجتمع، وقد كانت محصلة زين في الشهر الفضيل اثنان وعشرون إفطاراً غطت بها أكثر من ثلاثين ألف صائم.