• |
     
Dec 14, 2016

برعاية زين.. السفير جمال يدشن دفاتر القبطي الأخير

برعاية كريمة من الشركة السودانية للهاتف السيار (زين) ووسط حضور مميز من الكتاب والأدباء والدبلوماسيين, دشن الكاتب الروائي السفير جمال محمد إبراهيم روايته الجديدة "دفاتر القبطي الأخير" التي صدرت عن دار مدارات للنشر كإضافة جديدة لرصيد الكاتب في المجال الروائي حيث سبقتها العديد من الكتابات كان آخرها رواية "رحلة العسكري الأخيرة". أدار الجلسة البروفسر محمد المهدي بشرى الذي وصف الرواية بأنها إضافة جديدة للمكتبة السودانية وإشراقة أخرى من إشراقات الكاتب في حقل الكتابة الإبداعية مشيراً إلى البراعة الواضحة في الطريقة التي خرجت بها الرواية والتي تجعل من قراءتها سانحة للتركيز والمتعة وإعمال الخيال. وقدم الناقد الروائي المعروف د. مصطفى الصاوي عرضاً نقدياً شيقاً وتشريحاً إدبياً وافياً للرواية من جوانب متعددة, مبيناً أن الكاتب إستفاد من خياله الخصب في الوصول بالرواية إلى نهايات منطقية, مؤكداً أن الرواية إعتمدت على شقين هما, الواقع والخيال أحسن الكتاب التنقل بينهما بأسلوب سلس ومريح للقارئ. واتفق الناقد هاشم ميرغني مع الصاوي وبشرى في أن الرواية تعد إضافة حقيقية للمكتبة السودانية,لما تميزت به من أسلوب, وبراعة في السرد الروائي, بما يجعلها تنافس العديد من الروايات الجديدة في المحيط العربي. وعلق مؤلف الرواية السفير جمال محمد إبراهيم في خاتمة الجلسة على ملاحظات النقاد القيمة بحسب وصفه لافتاً إلى أنه أستفاد كثيراً في إستلهام فكرة الرواية من معايشته لزميله في الدبلوماسية السفير الراحل ماريو أتو أنطوان القبطي الوحيد الذي كان يعمل في السلك الدبلوماسي السوداني آنذاك مشيراً إلى أخلاقه العالية ومعاملته الراقية. يذكر أن زين قامت برعاية تدشين الرواية إيماناً منها بضرورة تشجيع الكتاب والمؤلفين والمبدعين في شتى ضروب الكتابة الإبداعية وإمتداداً لإسهاماتها المتعددة في إثراء الحراك الثقافي والأدبي بالبلاد.