أخبار زين


  • |
     
Dec 20, 2016

الفريق طيار الفاتح عُروة مفوضاً أممياً للتبشير بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030م

كرمت الشبكة الإقليمية للمسئولية الاجتماعية الفريق طيار الفاتح عروة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة "زين" السودان بالجائزة الذهبية للاستحقاق الدولي للتنمية المستدامة ومنحه لقب (مفوض أممي للتبشير بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030م) وجاء التكريم صباح الثلاثاء الموافق 20 ديسمبر 2016م بمدينة صلالة بسلطنة عمان في فاتحة أعمال مؤتمر عمان للمسئولية المجتمعية لعام 2016 والذي حضره لفيف من المهتمين والمختصين بالمسئولية المجتمعية بالدول العربية وعدد من كبار مسئولي سلطنة عمان. الفريق عروة: ربطنا تخصصنا في الاتصالات في التنمية والتقنية في نشر المعرفة في كلمته أمام المؤتمر تقدّم الفريق عُروة بالشكر للشبكة الإقليمية للمسئولية المجتمعية لتشريفها له بأن يكون سفيراً للمسئولية المجتمعية موضحاً مؤكداً بأن نظرة شركة "زين" للمجتمعات التي تنتشر فيها تنموية بالمقام الأول وأن زين تبدأ مسئوليتها المجتمعية بتقديم خدمة الاتصالات الأفضل في المجتمع، مُلمحاً بأن هذا هو الواجب الأساسي ثم تأتي بعده المساهمة في تنمية المجتمع والبلد، وقال عروة "بدايتنا كانت إعمال مبادئ الشفافية والأمانة وتجويد العمل ومحاربة الفساد واعطاء الفرص المتكفاءة في التوظيف للجميع سواء كانوا رجالاً، نساءً وذوي احتياجات خاصة" موضحاً بأن هذا قمة المسئولية المجتمعية. أكد الفريق عُروة أن "زين" تهتم كثيراً بالمسئولية المجتمعية ولديها قسم متخصص ولديه مؤشرات أداء يتم قياسها سنوياً، وأوضح بأن الشركة ركزت عملها في مجال المسئولية المجتمعية على الأشياء التي تؤدي إلى تنمية المجتمع والتنمية الاقتصادية، وكان التركيز على المياه والتعليم والصحة وتنمية القدرات خصوصاً بالمناطق النائية وذلك بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني ومع المنظمين في الحكومة واختتم الفريق كلمته باهتمام الشركة بالتقنية قائلاً: "ربطنا تخصصنا في الاتصالات في التنمية والتقنية في نشر المعرفة". مؤتمر المسئولية المجتمعية يبحث تفعيل الشراكة بين القطاع الخاص والمجتمع المدني نظمت الشبكة الإقليمية للمسئولية المجتمعية هذا المؤتمر بالشراكة مع غرفة تجارة وصناعة عمان مؤسسات أخرى ويجسد المؤتمر إيمان الجهات المعنية بالمسئولية المجتمعية التي تعتبر ركيزة أساسية في التنمية المستدامة، ويهدف المؤتمر إلى تحقيق شراكة فاعلة بين القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني والقطاع العام لإبراز أهمية المسئولية المجتمعية كشراكة مستدامة بين كل القطاعات والمؤسسات. وكانت الشبكة الإقليمية في مطلع العام 2015م -ومقرها بالبحرين والتي تأسست قبل عشرة أعوام- قد اختارت كل من الفريق الفاتح عُروة والمشير عبد الرحمن سوار الذهب سفيرين للمسئولية المجتمعية ضمن كوكبة سفراء المسئولية المجتمعية لديها.